عاجل: ياسمين عبد العزيز تؤكد انفصالها عن احمد العوضي وهكذا علقت
ياسمين عبدالعزيز

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي خبر انفصال الفنانة المصرية ياسمين عبدالعزيز عن زوجها الممثل المصري أحمد العوضي، بعدما ألغت متابعته عن موقع إنستغرام، ويأتي ذلك تزامنًا مع تعرضها لوعكة صحية.
ولاحظ المتابعون إن ياسمين ألغت فعلا متابعة أحمد العوضي، إلَّا أنها ما زالت محتفظةً بصورهما معًا. ومن الجانب الآخر، ما زال العوضي متابعًا لها ولم يحذف الصور التي تجمعهما من حسابه.

وما زاد الشكوك أكثر، مشاركة ياسمين عبدالعزيز منشورا عبر خاصية ستوري في إنستغرام، كتبت فيه: ”ستعلمك الشدائد أنه ليس لك إلَّا الله“.
هذا الأمر جعل المتابعين يعتقدون أن أحمد العوضي، قد ترك ياسمين في أزمتها الصحية، خاصة وأنه شارك صورة له من سويسرا، حيث بدا مستمتعا، في الوقت الذي ترقد فيه زوجته في المستشفى.
وأعرب محبو الفنانين عن حزنهم لما أشيع عن انفصال الثنائي، فكتبت إحداهن: ”لا حرام والله الصبر شويه و المسامحه دي كانت علاقه جميله قوي زعلانه“.
من جهة أخرى لم يصدق بعضهم ما تم تداوله، فعلَّقت إحداهن: ”ايه القرف ده هو انتم داخلين تأليف فأي حاجه كدا ايه القرف ده حاجه تخنق“.
وكانت ياسمين عبدالعزيز، قد نشرت منذ أيام صورة لها أظهرت تواجدها في المستشفى عبر حسابها في إنستغرام، لكنها لم توضح تفاصيل وعكتها الصحية، واكتفت بالتعليق قائلة: ”الحمد لله على نعمة الصحة“.
وأوضح مصدر مقرب من الفنانة في تصريح خاص لـ”فوشيا” أن ياسمين عبد العزيز، أصيبت بحالة هبوط تسببت في تعرضها للإغماء؛ ما اضطر زوجها أحمد العوضي إلى نقلها للمستشفى، مبينًا أن الأطباء وضعوها تحت الملاحظة الطبية مع وضع “محاليل” لحين استقرار حالها.
وبين المصدر أن السبب وراء تلك الوعكة الصحية يعود إلى اتباع ياسمين نظاما غذائيا قاسيا لإنزال وزنها، ما جعلها تمتنع عن بعض الأطعمة، الأمر الذي تسبب لها في هذا الهبوط الحاد، إذ كانت ترغب في العودة إلى وزنها المثالي قبل الأزمة الصحية التي تعرضت لها قبل عدة أشهر ودخلت على إثرها في غيبوبة.