في أول ظهور له تصريحات صادمة لوالد الأطفال المذبوحين على يد والدتهم
في أول ظهور له تصريحات صادمة لوالد الأطفال المذبوحين على يد والدتهم

فى أول ظهور له، خلال تصريحات تليفزيونية، نفى والد أطفال الدقهلية الثلاثة الذين قتلوا على يد والدتهم في مصر، تبرئة زوجته أمام النيابة من تهمة القتل، مؤكدا أنها كانت تحمل جميع الصفات الحميدة، وتحب أطفالها وترعاهم ولم تقصر بواجباتهم.

وتابع الزوج: “أنا مبرأتش ولا اتهمت واللى أعرفه عن زوجتي كل خير.. واللى حصل كان بالنسبة ليا مفاجأة”، مؤكدا انه تزوجها منذ 11 سنة، ولم تكن تعاني من اي مرض نفسى أو مفاجاة، ولم يكن هناك مشاكل،  مشيرا انه لو كان شعر بأي أمر  حول نيتها بقتل الأولاد لكان عاد من السفر فورا لكن تحدث معها بنفس الليلة وطلبت منه هدايا للأولاد حيث كان ينوي الذهاب لعائلته بعد اسبوعين.

وتابع فى تصريحاته انه لم يصدق ما حدث او انها كتبت له الرسالة التي اعترفت فيها اقدامها لقتل اطفالها قائلا: ” لولا إنى عارف خطها أنا مكنتش صدقت.

وأشار أشرف بكلامه: “أنا مبرأتهاش قدام النيابة، ومكنتش موجود لأفسر اللي حصل”، حيث ان النيابة أكدوا إن كل الأدلة تشير إنها هي من ارتكبت الجريمة، مشيرا ان زوجته في العناية المركزة وممنوع عنها الزيارة، ولم تدلي بأي تصريحات”، مؤكدا انها كانت مطيعة جدا وتحب أولادها ومحترمة جدا، وفيها كل الصفات الرائعة حسب وصفه، لكنه ينتظر ان تتحسن صحتها ليفهم ما حدث.

وكانت مصر قد استيقظت على جريمة مروعة بعد أن أقدمت امرأة على محاولة الانتحار، بعد ذبح أطفالها الثلاثة بسكين بسبب ما قيل إنها “اكتئاب ما بعد الولادة”، وتركت رسالة مؤثرة لزوجها اعترفت فيها بجريمتها، لتشعل الواقعة مواقع التواصل ووسائل الاعلام.