كشف يعقوب بوشهري عن مصير القضية التي رفعها ضد مشهورة مواقع التواصل الاجتماعي اللبنانية يمنى خوري، الشهيرة باسم الدكتورة يومي، على خلفية تصريحاتها حول طلاقه من المشهورة السعودية فاطمة الأنصاري.
وأكد يعقوب بوشهري أنه لم يكن على دراية، برفع قضية من قبل المحامي الخاص به على الدكتورة يومي من قبل، لافتا إلى أنه فور علمه بالأمر، طلب من محاميه التنازل عن القضية.

وظهر يعقوب بوشهري في فيديو شاركه مع متابعيه قال فيه: “أنا عندي مكتب محاماة في الإمارات عند الأستاذ أحمد المزروعي كان قاضي سابق والحين ما شاء الله عنده مكتب محاماة شاطر ويعرف كيف يقدم الشكوى بذكاء”.
تابع يعقوب بوشهري: “أنا طلبت ما أبي أشتكي على حد خلاص يعني للأمانة وقفت جميع الشكاوى، ولكن كنت مستمر على القنوات الإخبارية والمجلات والتلفزيون أما على شخص ما أشتكي“.
وتابع: “فوجئت اليوم لقيت إن فيه شكوى قديمة ونازل فيها تعميم على يومي فضاق خلقي، دقيت عليه تليفون اليوم قلت له أستاذ أحمد يرحم والديك إلا يومي تكفى تنازل”.

وتابع يعقوب بوشهري مازحاً: “تشتكي على يومي؟ يومي؟ بدك إطعن نفسي؟”.
وكشف الإعلامي علي العجمي في لقاء إذاعي مع الإعلامية سهى الوعل، أنه فوجئ باتصال هاتفي يبلغه بقيام يعقوب بوشهري برفع دعوى قضائية ضده، عقب استضافة العجمي للدكتورة يومي في برنامجه الخاص.

وأضاف علي العجمي أن استضافته للدكتورة يومي كانت بالتزامن مع انفصال يعقوب بوشهري والمشهورة فاطمة الأنصاري، وسألها حينها عن رأيها في هذا الطلاق لتجيب بإجابة مفصلة بوجهة نظرها ليفاجأ برفع بوشهري قضية عليه.
أوضح علي العجمي أن الدعوى القضائية ضده سقطت من الأساس لأنه إعلامي ولم يتجاوز الحدود الحمراء في السؤال أو يهين بوشهري.
وقالت الدكتورة يومي تعليقا على انفصال الثنائي يعقوب بوشهري وفاطمة الأنصاري: “لو الزواج فشل بهذه السرعة يكون الأساس تبعه غلط، الزواج المبني على الحب والصدق وهذا شخص بتعرفه وبيعرفك ما بيفشل بهذه السرعة”.
وأعربت دكتورة يومي عن حزنها لانفصالهما قائلة: “بس حرام إن شاء الله بيرجعوا ما فيه شيء مستحيل”، لافتة إلى أن السوشيال ميديا تشكل ضغطاً عليهم بسبب طبيعة الحياة الخاصة للمشاهير، قائلة: “فيه ضغط عليهم من السوشيال ميديا”.
وعلقت الدكتورة يومي عن الشائعات التي خرجت لتفيد أن الانفصال جاء على خلفية محاولة يعقوب بوشهري منع زوجته من الظهور على مواقع التواصل الاجتماعي قائلة: “لو اتجوزت بنت مشهورة احترم أنها مشهورة ما تقول لها اقعدي بالبيت السوشيال ميديا شغلها ورزقها حتى لو كان هو قد أمنّ لها كل شيء ما فيه يأخذ منها اللي هي بقالها سنين عم تبنيه وشيء هي بتحبه”.
وخلال الأسابيع الماضية، ظهر يعقوب بوشهري رفقة الدكتورة يومي، في لندن، حيث ظهر الاثنين من داخل إحدى عيادات التجميل، والتي اعتادت يومي أن ترتادها لتعرف يعقوب بوشهري على طبيبتها.
وزار يعقوب بوشهري طبيبة تجميل الدكتورة يومي، لإجراء بعض التعديلات التجميلية على بشرته حيث خضع لحقن الفيلر مثل الدكتورة يومي.
وصوّر يعقوب بوشهري الزيارة الخاصة بعيادة التجميل كاملة، وتعرض مع الدكتورة يومي لبعض المواقف الطريفة، حيث كانت يمنى خوري تصرخ من الخوف والألم بعد دخول المحقن الرفيع إلى وجهها.
وربط رواد مواقع التواصل الاجتماعي، بين ظهور يعقوب بوشهري والدكتورة يومي سوياً وبين وجود علاقة عاطفية بينهما ولكن هذا الأمر لم يعلق عليه أحد منهما، حيث بدا أن كل ما بينهما هو علاقة صداقة فقط.