مخاطر إهمال علاج المياه البيضاء في العينين لا تتوقعها
مخاطر إهمال علاج المياه البيضاء في العينين لا تتوقعها

ما خطورة المياه البيضاء على العين؟ ماذا تفعل حيال هذه الخطورة؟ ستجد جميع الإجابات لأسئلتك في هذا المقال.

فلنتعرف على خطورة المياه البيضاء على العين، ومجموعة معلومات هامة عن الأمر في ما يأتي:

خطورة المياه البيضاء على العين

إن خطورة المياه البيضاء على العين تبدأ عادةً بالتدريج، فيشعر المصاب أولًا بأعراض خفيفة في العين تجعله لا يُدرك الأمر ويعتقد أنه عابر، لكن هذه الأعراض تزداد تدريجيًا إلى أن تؤثر على المظهر الخارجي للعين وتزداد خطورة. 

وإن ارتفاع عدد الإصابة بالمياه البيضاء عند كبار السن ما هو إلا نتيجة عدم إدراك الأمر إلا متأخرًا.

تتمثل خطورة المياه البيضاء على العين في ما يأتي:

  • التعرض للرؤية الضبابية.
  • صعوبة الرؤية في الليل.
  • الحساسية من الضوء الساطع.
  • عدم القدرة على القراءة جيدًا إلا عند زيادة وهج الضوء.
  • رؤية هالات حول الأضواء عند النظر إليها.
  • تشوه جمال الشكل الخارجي للعين، فيظهر بؤبؤ العين باللون الرمادي بدلًا عن لونها الطبيعي.
  • فقدان الرؤية في الحالات المتقدمة والتي لم تُعالج.

لتجنب هذه المخاطر يجب مراجعة الطبيب فور الشعور بأي تغير في الرؤية، وشكل العين. 

العوامل التي تزيد من خطورة المياه البيضاء على العين

سنذكر في ما يأتي مجموعة من العوامل تزيد احتمالية الإصابة بالمياه البيضاء بالعين اضافةً إلى أنها تزيد من خطورة المياه البيضاء على العين، وهذه العوامل هي الآتي:

  • التقدم في العمر.
  • الإصابة بمرض السكري.
  • التدخين.
  • التعرض لضغط الدم المرتفع.
  • التهاب العين نتيجة إجراء جراحة فيها مسبقًا.
  • العلاج ببعض الأدوية لفترات طويلة.
  • الإفراط بتناول الكحول.
  • التعرض لأشعة الشمس لأوقات طويلة. 

كيفية التخلص من خطورة المياه البيضاء على العين

إن التخلص من خطورة المياه البيضاء على العين يكمن بالعلاج السريع عند التعرض للإصابة، وتتمثل طرق العلاج في ما يأتي:

1. العلاج بالعدسات الطبية

تُعالج الحالات البسيطة بارتداء النظارات ذات العدسات الطبية المكبرة، وغالبًا تكون فترة علاجية مؤقتة يتبعها العلاج بالعمليات الجراحية.

2. إجراء العمليات الجراحية في عدسة العين

تتعدد طرق العمليات الجراحية الخاصة بالمياه البيضاء على العين، وتشمل ما يأتي:

  • عملية تُجرى بإحداث شق صغير في العين.
  • عملية تُجرى بإحداث شق كبير في العين.
  • عملية الليزر.

إن جميع العمليات قائمة على مبدأ واحد وهو استبدال العدسة المُصابة بعدسة أخرى اصطناعية، وإذ كنت تشعر بالخوف من العمليات الجراحية كون العين منطقة حساسة فسنخبرك أن الخوف ليس بمكانه فالعمليات بسيطة لا تستغرق الكثير من الوقت، كما أن غالبيتها يحتاج لتخدير موضعي فقط.

أسئلة وإجابات حول خطورة المياه البيضاء على العين

إليك أكثر الأسئلة التي تدور حول خطورة المياه البيضاء على العين وإجاباتها في ما يأتي:

1. هل خطورة المياه البيضاء على كلتا العينين متساوية؟ 

لا، إن خطورة المياه البيضاء على العين لا تتساوى مع العين الأخرى، فغالبًا تكون عدسة عين متأثرة بالمياه البيضاء أكثر من الأخرى. 

كما أن علاجهما بالعمليات الجراحية يكون ممتابع، فبعد شفاء العين الأولى تمامًا من أثر العملية الجراحية تُعالج العين الأخرى. 

2. هل إجهاد العين وجفافها يزيد من خطورة المياه البيضاء على العين؟

الإجابة غير معروفة إلى وقتنا الحالي، فلا يوجد أي دراسة تشير إلى أن إجهاد العين من الشاشات الرقمية يزيد من مخاطر المياه البيضاء، وكذلك الأمر بما يختص بجفاف العين.

3. هل هناك طرق للوقاية من الإصابة بالمياه البيضاء على العين؟

نعم، يوجد طرق للوقاية ولكنها ليست فعالة بشكل كامل، فأحيانًا بالرغم من اتباع طرق الوقاية إلا أن الإصابة تحدث، ومن أبرز طرق الوقاية:

  • الإقلاع عن التدخين.
  • ممارسة التمارين الرياضية.
  • اتباع نظام غذائي صحي.
  • ارتداء النظارات الشمسية عند السير تحت أشعة الشمس.

هل الدور الوراثي يزيد من احتمالية الإصابة بالمياه البيضاء على العين؟

نعم، إن الوراثة تلعب دور مهم بتناقل المياه البيضاء على العين عبر أجيال العائلة الواحدة.