أجمل نجمة اغراء في مصر والوطن العربي .. شاهد كيف تحولت الى زومبي بعد ان وصل عمرها ٨٥ سنة
كاريمان

ولدت الفنانة كاريمان في 18 ديسمبر من عام 1936 لتكون إحدى نجمات الزمن الجميل وتحفر اسمها وصورتها الجميلة فى وجدان الملايين رغم ابتعادها عن الفن منذ سنوات طويلة ورغم أن عمرها الفنى لا يتجاوز 12 عامًا فقط قدمت خلالها عددًا كبيرًا من الأعمال الفنية وتعاونت مع كبار وعمالقة الفن.

 وعرف الجمهور الفنانة كاريمان بوجهها الجميل المميز الذى يجمع بين الجمال والبراءة والأنوثة وخفة الظل والشقاوة، فرآها نبيلة الزوجة الصغيرة فى فيلم الحموات الفاتنات، وهو أول دور وأول بطولة لها فى السينما، وهى سلوى التى تقع فى حب جارها فى فيلم سكر هانم.

 وجسدت دور كوثر الفتاة الأرستقراطية الماكرة التى تحاول أن تفرق بين أحمد ابن طبقتها وبين الفتاة الغجرية التى يحبها فى فيلم “تمر حنة”، فأطلق عليها ابن عمها فى الفيلم لقب “ماسخة”، وهى ناهد خطيبة إسماعيل ياسين فى فيلم الفانوس السحرى،

وبثينة الفتاة المتحررة فى فيلم بنات اليوم، وهى المجاهدة حسيبة ابنة القاضى حبيب فى فيلم “جميلة بوحريد”، وهى عايدة الموظفة التى تثير غيرة مديرتها على زوجها فى فيلم مراتى مدير عام آخر أفلامها، بالإضافة إلى عدد من الأفلام والمسرحيات قدمتها الفنانة كريمان قبل اعتزالها، خلال فترة عملها بالفن والتى امتدت من عام 1953 حتى عام 1965.

  وعشرات الأدوار التى ميز فيها الجمهور وأحب وجه قطة السينما التى اعتزلت الفن منذ أكثر من 55 عاما بعد رحلة قصيرة امتدت 12 عاما فقط لكنها تركت العديد من الأعمال المميزة التى عشقها الجمهور، وارتبط بها.

 وكانانت الفنانة كاريمان كشفت بعد غياب واعتزال امتد ٥٥ عاما العديد من الأسرار عن مشوارها وأسباب غيابها واعتزالها وهى فى قمة جمالها وشبابها ونحوميتها.

 وقالت الفنانة الكبيرة التى لازالت تحتفظ بجمالها وخفة ظلها لليوم السابع: “اتدلعت شوية واشتغلت فى الفن فترة وبعدين قلت سلام عليكم وتركته بعد زواجى وإنجابى لابنى الوحيد شيرين، و أنا دلوقت جدة وعندى 4 أحفاد أكبرهم طبيبة صيدلانية والثانية خريجة إعلام والثالث يدرس فى الأكاديمية البحرية والصغير حبيب الكل فى ابتدائى، وابنى رجل أعمال وبعيد عن مجال الفن”.

  ولدت الفنانة كريمان عام 1936 بالقاهرة لأب من جذور لبنانية وأم مصرية تركية، ودرست فى مدرسة الليسيه وظهر حبها للفن فى الطفولة، حيث عملت فى برامج الأطفال مع بابا شارو، كما كانت تشارك فى المسرح المدرسى.

  وقد لا يعرف الكثيرون أنها كانت تمتلك موهبة غنائية وتلقت دروسا فى الموسيقى، وغنت فى الإذاعة المصرية وفى عدد من الأفلام، ولحن لها عدد من كبار الملحنين ومنهم الموجى وعلى إسماعيل وكمال الطويل، ومحمود الشريف ومن الأفلام التى غنت فيها وقامت ببطولتها، موعد مع إبليس، وخالى شغل، وعرائس فى المزاد.

 وعن بداياتها قالت الفنانة الكبيرة كاريمان: «كنت فرحانة بنفسى ودخلت الفن هواية، كانت المنتجة آسيا عملت إعلان فى الصحف لاختيار وجه جديد وتقدم للإعلان بنات كتير واختارتنى من بينهن لبطولة فيلم الحموات الفاتنات كنت لسه صغيرة وعمرى 17 سنة وابتديت بدور بطولة ودور أم، ونجحت، وتوالت اعمالى وشاركت فى العديد من الأفلام ، كما كنت بطلة لفرقة اسماعيل ياسين لمدة 3 سنوات”.

  وعن قرار اعتزالها فى وقت مبكر قالت الفنانة كريمان: «أنا بطبيعتى بيتوتية، وغير اجتماعية ومكنتش مندمجة مع الوسط الفنى ولم يكن لى صداقات من الوسط الفنى، وبعد زواجى تفرغت لحياتى الخاصة، وكنت بسافر كتير مع زوجى، وقررت الاعتزال بعد إنجاب ابنى لأنى حسيت إنه محتاجنى أكتر من الفن»، مؤكدة أنها لم تندم على اعتزال الفن.

كاريمان
كاريمان