تفاصيل المكالمة الاخيرة وما قاله فريد الأطرش لأسمهان قبل دقائق من قتلها
تفاصيل المكالمة الاخيرة وما قاله فريد الأطرش لأسمهان قبل دقائق من قتلها

كانت الفنانة أسمهان تعاني من أزمة نفسية حادة فى الأيام الأخيرة قبل وفاتها بسبب خلافاتها مع زوجها الفنان أحمد سالم فى ذلك الوقت، مما آثر بالسلب على أعمالها السينمائية.

بسبب استمرار خلافاتها مع زوجها لأيام طويلة توقف تصوير فيلم “غرام وانتقام”، التى كانت بطلته أمام الفنان يوسف وهبي الذي كان يحاول أقناعها مرارًا بالعودة للتصوير، قائلاً لها: “يا مدام آمال أنتِ فنانة عظيمة، والفنان العظيم لا يدع حياته الخاصة تؤثر على فنه”.

لكن أسمهان كانت تعانى من حالة نفسية سيئة تكاد تصل إلى الاكتئاب لذلك طلبت من يوسف وهبي الحصول على إجازة لمدة يومين حتى تستعيد فيها نشاطها وتعود إلى التصوير مرة أخرى.

اختارت أسمهان قضاء أجازتها فى رأس البر بعيدًا عن القاهرة، وقبل السفر اتصلت بشقيقها الفنان فريد الأطرش، قائلة له: “فريد أنا مسافرة لمدة 48 ساعة بس وعاوزاك تعمل بروفة مع الموسيقيين لغاية ما أرجع”.

فى اليوم التالي اتجهت أسمهان بالسيارة إلى رأس البر مع مديرة أعمالها ماري قلادة، وفي منتصف الطريق سقطت سيارتها في ترعة “الساحل”، مما أدى إلى وفاة الفنانة الجميلة وصديقتها.

أصاب الفنان فريد الأطرش بحالة صدمة عند علمه بخبر وفاة شقيقته وتوءم روحه التى رثاها بـ3 روائع من أغنياته، وهم: “كفاية يا عين”، “يامنى روحي وسلاما”، “يا زهرة في خيالي”.